ن

عتبر عضوا فرقة بوسي رايوت اللتان افرج عنهما الاثنين بموجب عفو تم اقراره في روسيا من ضمن حركة نسوية تعتمد تأدية الفن الاحتجاجي ولا تخشى التأكيد علنا وبصوت عال معارضتها للرئيس فلاديمير بوتين.